إحياء الحرف التراثية في إجتماع وزراء السياحة و الصناعة و محافظ حلب

متابعة لخطة #الحكومة بدعم محافظة حلب وبالتعاون بين #وزارة_الصناعة و #وزارة_السياحة من أجل إحياء #الحرف التراثية وتجهيز أسواق وحاضنات للمهن اليدوية لاسيما المهددة منها وإعادة الق هذه الحرف الهامة التراثية التي تشكل موروثا مرتبطاً بالحضارة السورية…

عقد اجتماع بحضور #وزير_السياحة #المهندس_محمد_رامي_مارتيني و#وزير_الصناعة المهندس محمد معن زين العابدين جذبة و و #محافظ_حلب حسين دياب مع المعنيين بالمهن التراثية والحرفية قدم خلاله وزير السياحة عرضا شاملا حول الحرف المهنية وأنواعها وأهمية إقامة أسواق حاضنة لها مبينا أنها أحد أهم نقاط الجذب السياحي والإرث الحضاري اللامادي الذي يجب الحفاظ عليه.
وزير الصناعة : أكد على تفعيل الحرف الصناعية. مشيرا بأن الحرفيون جيش اقتصادي مبينا عدد المنشآت الحرفية التي تزيد ضعفي أو أكثر المنشآت الصناعية وهي مولدة للدخل و للصناعات الكبرى منوها بالتوجيه الأخير للسيد رئيس #الحكومة بالاهتمام بالحرف الصناعية اليدوية واحداث مناطق حرفية وإيجاد معاهد للحرف.
بدوره محافظ حلب بين أنه تم التوافق بشكل مبدئي على موقع مدينة #الذهب من أجل البدء بانشائها مما يوفر بيئة مناسبة لازدهار هذه الحرفة و التأكيد على اخلاء الورشات الصناعية الى منطقة #جبرين واعادة الالق الى المدينة…
و في الختام … تم التوافق على
_ اعاد دراسة لإنشاء سوق حرفي تراثي بجانب منطقة سوق #الهال القديم.
_ تأهيل أسواق حرفية ضمن المدينة القديمة لتوطين هذه الصناعات.
_تأهيل خان الشونة.

حضر الاجتماع نائب رئيس المكتب التنفيذي وأعضاء المكتب التنفيذي المختصين ورئيس اتحاد الحرفيين بحلب وغرفة السياحة ومدير المدينة القديمة والمدراء…

شاهد أيضاً

إطلاق برنامج التوعية الصحية ” شركاء لنشر ثقافة سلامة الغذاء”

غرفة سياحة المنطقة الشمالية ( حلب – ادلب ) تطلق برنامج التوعية الصحية ” شركاء …